الموسيقى غذاء الروح والجسد

الموضوع في 'معلومات و تشاورات صحيه/طبيه' بواسطة معجبه, بتاريخ 27-12-2011.

  1. معجبه عضو فعال

    [IMG]

    الموسيقى لغة عالمية ووسيلة رائعة للتعبير عن النفس وتغذية الروح والجسد.

    هناك الكثير من العلماء الذين يؤكدون أنّ الموسيقى تلعب دوراً في تغيير سلوك الإنسان وحصوله على الراحة. بالإضافة الى ذلك، فالموسيقى ذات فوائد جمة للصحة والإنسان. وإليك بعض هذه الفوائد:


    - تخلّص من التوتر الشديد. سماعها يذكّرك بأحداث مفرحة مرت في حياتك ويبعدك عن الأحداث المحزنة التي تزعجك كثيراً.


    - تملأ الحياة بالحبّ والحنان حتى لو كان هذا الحب غائباً في حياتك.


    - تخفض الموسيقى ضغط الدم المرتفع وتساعد في التحكم به.


    - تخفف من سرعة التنفس خصوصاً عند مرضى القلب.


    - تقوّي الذاكرة عند الأشخاص الذين يعانون من ضعف الذاكرة والنسيان.


    - تزيد من نسبة الإدراك وقدرات التعلم.


    - تساعد في زيادة الحركة وممارسة الرياضة في اليوم.


    - تخفف من الإكتئاب خصوصاً في فترة ما بعد الولادة.


    - تزيل الآلام المزمنة والأوجاع.


    أما بالنسبة إلى أفضل أنواع الموسيقى التي تسهم في تهدئة الروح وتغذية الجسد فهي الموسيقى الكلاسيكية، وصوت خرير المياه، وزقزقة العصافير، وحفيف الأشجار، وهدير الأمواج وموسيقى البيانو. هذه الأنواع تؤثر في الأعصاب وتهدئها عكس الموسيقى الصاخبة التي تزيد الشعور بالتوتر وتزعج الأذن.


    في دراسة أجريت حديثاً، تبيّن أنّ وضع الموسيقى للنبات أسهم في نموّه بشكل سريع وأفضل من النباتات الأخرى. اختاري دوماً أنواع الموسيقى الهادئة التي تشعرك بالسعادة من أجل تغذية روحك وجسدك في آن معاً.