من نوع خاص قصة رومانسية على حلقات

الموضوع في 'الحب و الرومانسية' بواسطة Ana-aSln 3sOoLa, بتاريخ 04-07-2012.

  1. Ana-aSln 3sOoLa عضو جديد

    الــمــقــدمــــة
    ندما تعشق احد ورغم قوانينه القاسية تصل إلى قلبه

    فذلك حب من نوع خاص

    وعندما تخترق قوانين قلبك انت لتعشق احد..وتحب كل ما به

    فهذا حب من نوع خاص

    وعندما تحب فى الخفاء..دون علم حبيبك .. ودون علم الدنيا

    وتظل سنين قلبك يحتفظ بحبك الخفى

    فذلك حب من نوع خاص

    فالحب بحور عميقة

    ستقابلك بها اشواق ناعمة

    ستلقى منها الحب..والعذاب

    والسعادة..والحزن

    لترى عشقك لحبيبك
    مـــــــــــن نــــــــــــــــــوع خـــــــــــــــــــاص
    ***************************
    الحلقة الــ 1


    فى الجامعة

    وبالأخص على سلمها

    قاعدين 3 بنات وبيضحكوا على شئ معين

    تعالوا نتطرق سمعا لحوار البنات
    ......................
    البنت:يانهارك ياموكا..كان لازم تشوفيها وهى بتبهدله

    ردت موكا بنبرة مش مبينه منها الفرح او لا

    فكانت بالظبط نبرة الــ لا مبالاه

    موكا:ما طبيعى دا بيستهبل..جايلها الجامعة ويتنحنح

    ردت البنت التالتة بهزار كالعادة

    البنت:لااا..المفروض يجيلها بره الجامعة

    موكا:ياخفة

    البنت الأولى:بس والله صعب عليا ياميمو..دى جبارة

    ميمو:ههههههههههه..ايه ياست روكا يارقيقة

    جت وقتها الى بيتكلموا عليها"رودينا..او رودى"

    رودينا:مين بيتكلم على رودى

    رقية "روكا" :حبيبة قلبى

    رودينا:ههههه


    مى "ميمو" :البت دى ندلة

    رقية:طبيعى يابنتى..انتو عمركوا عرفتوا عنى حاجة غير الندالة؟

    الكل فى تأكيد:لأ

    رودينا:ههههههه .. طيب يلا عالمحاضره

    رقية:انا مش عارفة ايه النجاح الى انتو فيه دا

    مى لرودينا:ودا على اساس إنها جايبة السنة الى فاتت 55%مش 98%

    عملت بإيديها 5 وقالت

    ملك" :بالنقل روكا

    وطلعتلها لسانها

    ولسه رقية هترد

    قالت رودينا كشغلتها كل يوم تفضى خناقتهم

    رودينا:خلاااااص..كفاية بقى ويلا عشان نحضر المحاضرة

    ميى بتمثل المجتهدة:ماهو مش معقول الدكتور يدينا كلمتين كل يوم عشانكوا

    بصتلها رودينا بإستغراب:حد يناولنى جردل ماية بإريال

    مى:امممم..لا تايد احسن..نضافة ريحة توفير

    الكل:ههههههههههههههه



    وحضرواا المحاضرة

    وبعد المحاضرة راحو الكافتيريا عشان المفروض عندهم محاضرة تانية بعد نص ساعة

    الى طلب اكل والى طلب مشروب

    وقالت رودينا

    رودينا:بقولكم ياكماحة

    رقية بهزار:نعم يابوثى

    رودينا:انا بفكر....

    ملك بخضة مصطنعة:يانهار ابيض يارودى..بتفكرى!!..والمرض دا عندك من امتى

    مى:ههههههههههههههه

    رقية:ههههههههههههه

    رويدنا:ياخفة منك ليهاا..انا بتكلم جد

    رقية:ارغى

    رودينا:انا عايزة اروح دار ذوى الإحتياجات الخاصة

    مى:هتعملى ايه

    رودينا:سؤال غبى ياميمو ياحبيبتى

    مى:طب وايه لازمة حبيبتى

    رودينا:صحيح!!


    ملك:بغض النظر عن الهبل الى بيحصل ناو..بس انا شايفة إنها فكرة نايس

    رودينا:نايس مرة واحد..دى تبقى فعلا حلوة!

    مى:وانا معاكى يارودى

    رقية:اغلبية..يبقى انا كمان معاكوو

    رودينا بفرحة:تمااااام..يبقى بكرة هنروح

    ملك:wit wit wit..انتى مالك مستعجلة ليه؟؟..وبعدين مش لسه هانقول لأهالينا

    رودينا بخبث:يعنى عايزة تفهمينى ياموكا انتو لو عايزين ومقتنعين مش هتقدروا تقنعوهم

    رقية:لالا انا هزن على ماما لو رفضت..لو مرفضتش يبقى قشطة بالهبل

    مى:هههه..وانا كمان نفس عاملة روكا



    ملك:خلاص انا لو ماما رفضت هحاول اقنعها انا التانية

    رودينا:تمام كدا ..المحاضرة قربت

    ملك:اها صحيح..يلا نروح عشان نلحق مكان عشان القاعة بتتملى Very

    الكل:يلا

    حضروا محاضرتهم الأخيرة وبعدين اتفقوا إن زى كل يوم رودينا هتروح مع ميى

    ورقية مع ملك " لإنهم ساكنين فى عمارتين قدام بعض"

    ورودينا مع مى لإن بيتهم قريب من بعض

    وكل بنت وصلت بيتها

    وكل واحدة بعد ما عملوا الشويتين بتوع الحب الى مبيحصلوش غير فى عيد الأم ودا لو حصلوا اصلاً

    وافقوا إنهم يروحوا



    وتانى يوم بعد الجامعة

    جه ابن عم رقية الجامعة بتاعتهم عشان يوصلهم للدار

    وتقريباً الشلة زى اخواته بالظبط

    معادا واحدة فيهم اكتر من اخته شوية!

    رقية:انت جيت ياعلى؟

    على:لا لسه..نصاية كدا واجى

    مى:ابن عمك ياروكا دايما خفيف

    رقية:هو فاقعنى حاجة غير خفته دى

    على:طيب امسكوا لسانكوا دانتو محتاجنى

    رقية بتمثيل وتريقة:اسفين يالولو مش هنعمل كدا تانى متنثاش تجيبلنا المثاثة معاك

    مى:هههه..اها وانا هاتلى ثيبثى

    رودينا:هههه

    رقية:دا لو اعد يابنتى وسط تريليون واحد عاقل هيجننهم

    على:ياسلام على خفة الدم..انتو شاربين حاجة عالريق ولا ايه..اركبوا

    ركبوا البنات وقالت رقة قبل ما تركب

    روكا بصوت واطى:لا شاربة ماية بسكر

    على فتح باب العربية الأدمانى وهى بتقول الكلمة دى

    انتبهلها وقال

    على:سامعك على فكرة

    روكا:سكر..you are sugar

    البنات:ههههههه

    على:هعديها

    روكا:انت الكبير

    طلعت مى من شباك العربية الأمامى وقالت

    مى:خلصووووووونا عايزين نلحق

    ركبوا ووصل بيهم للدار واسمه دار الرؤى

    نزلوا وقالهم إنه هيروح لصاحبة فى الحتة دى وقبل ما يمشوا بشوية يكلموه وهو هيجيلهم يرجعهم البيت

    دخلوا الدار وراحوا قسم الأطفال

    وفى نص القاعدة كدا راحت رودينا ومى يشتروا بيبسى نوع معين من بره الدار

    ولاكن لفت إنتباه رودينا ولد لا يقل سناً عنهم .. بل باين عليه إنه كمان اكبر منهم بشوية

    كان قاعد على كرسى متحرك وكان باين عليه إنه باين عليه إنه بيحاول الوقوف بس مكانش عنده القدرة الكافية

    فى الأول صعب عليها

    وكانت مى مكمله فى طريقها

    مسكتها من ايديها وقفتها وقالت..

    رودى:بت يامى..بصى الولد دا

    مى:الى بيسقى الزرع

    رودينا:انتى هبلة يابنتى..دا الجناينى..لا الولد دا دا

    وشاورت على الولد

    مى:اها ماله

    رودينا:صعبان عليا اوى..انا هروحله

    ولسه هتتحرك

    مى:انتى ياهطلة..بصى قبل ما تمشى هسألك سؤال بكل بساطة بقاله سنين واقف فى زورى..انتى عبيطة ولا مجنونة؟

    رودينا:مى بتهزرى

    مى:انتى الى بتهزرى..واحد لا تعرفيه ولا يعرفك لعمرك شوفتيه ولا هو شافك وتقوليلى اروحله

    رودينا:اساعدة يابنتى عادى..وبعدين بردوا هاخد ثواب

    مى:ولو احرجك ومنظرك بقى وحششش اوى..وبعدين خلى بالك انتى كدا هتحسسيه بضعفة

    رودينا:انتى مكبرة الحكاية كدا ليه..انا هعرض عليه مجرد المساعدة

    مى بقلق:انتى حرة يارودينا..بس متبقيش تقولى مى محذرتنيش

    رودبنا:طيب طيب

    وراحت لعنده تقرب تقرب وهى قلبها بيدق اوى وحاسه إن هيحصل حاجة دلوقتى

    وفضلت ماشية بخطواب مرتعشة بس الى اثار فضولها إنه تقريباً بطل المحاولة وقاعد مبيتحركش

    يادوبك لسه هتتكلم لقته بيلف بالكرسى

    وشافت اودامها حد وسيم ولاكن فى نفس الوقت على وجهه علامات الحزم والصرامة

    فى عيونه نظرات حزينة..ولاكن على وشه ابتسامة باردة

    وبعد فترة من سرحان رودينا والولد مستنيها تتكلم

    اخرت ما زهق اتكلم اما لقى الأخت مبلمة كدا

    الولد:افندم؟!

    رودينا"يادى الكبسة"

    واحمرت خدودها فى وقتها وقالت كفاية كبسة بقى لحد كدا وابتدت تتكلم

    لاكن فى الدقيقة دى القرار مش سهل نهائى

    بالعكس دا يعتبر اصعب قرار ممكن تتقرره دلوقتى او بعدين وخصوصا ادام اعين واثقة مثل هذه

    ولاكن حاولت ان تستجمع قواها وقالت بلهجة مرتعشة ومرتبكة من نظراته

    رودينا:ا..اا..ن..انا حبيت اساعد حضرتك

    رد وعلامات وجهة ونظرات عنيه لم تتغير إطلاقا..بل زادت نظراته حدة وصرامة ورد بكبرياء

    الولد:انا مش عاجز عشان تساعدينى..شكرا لعرض مساعدتك..ثم إنى احب اقولك بعد كدا تبقى تعرضى مساعدتك لحد تعرفيه او توفريها خالص."ببرود وابتسامة صفرا"بعد إذنك

    وحرك عجلات كرسيه المتحرك وعدى من جمبها

    وقفت رودينا فاتحة بقها 3 شبر مستغربة من هذا الشخص العجيب

    ومستغربة اكتر من نفسها

    ازاى تسمح لحد غريب يكسفها كدا او يقولها نص كلمه من الكلام الى قاله دا

    لاكن معذورة رودينا

    فـهى اما عيونه الواثقة وعلامات وجهة الرافضة لرؤية حد.. اتهز كيانها وثقتها

    جت وقتها مى وقطعت عليها لحظة التعجب والغيظ معاً

    مى:بيبو فرقع زيزى

    "ولا ردت عليها..لإنها كانت متنحة"

    مى:انتى يابت

    بصتلها وقالت بإنفجار واكنها لسه فايقة

    رودينا:دا انسان قليل الأدب ومعندوش ريحة الذوق او الدم بس

    ومشيت

    مى:يامجنونة ..استنى يارودى..انتى يابتتتت

    وجريت وراها لحد ما وقفتها بعد ما كانت طالعة من المستشفى مش شايفة اودامها ولا عارفة رايحة فين!!

    مى:استهدى بالله كدا وقوليلى ايه الى حصل..شكله دبها معاكى

    رودينا:الأخ بعرض عليه المساعدة يرفضها بكل قلة ذوق واحساس ويحرجنى..وقال ايه ياتعرضى مساعدتك على حد تعرفيه يابلاش.."بغضب" مبيحسش

    مى:دا واضح إنه دبها اوى..دانتى غضبانة غضب مفيش بعده..بس يارودى متكلمتيش ليه واحرجتيه بالمثل

    رودينا:معرفش يامى..بس هو مسابليش فرصة..يادوبك يرمى كلام زى الطوب ويمشى بكل برود وابتسامة واكنه ملاك معملش حاجة

    وفضلت تتدبدب برجليها فى الأرض براحة بس باين اوى عصبيتها

    مى:طيب اهدى بس كدا..وبعدين مالك بقيتى خفيفة كدا ليه..دانتى لسه امبارح مبهدلة واحد عشان قالك معجب بيكى وبكل ذوق..والى غلط كل الغلط دا سيبتيه يمشى عادى ويكمل كلامه الى زى ما بتقولى خالى من الذوق

    رودينا:يووه ياميمو..متسخنيش بقى بدل ما اروح دلوقتى اتجنن واعمل اى حاجة مجنونة

    مى:لالا خلاص ..بس انتى كبرى وشيلى الموضوع من دماغك ولو جيتى بعد كدا الدار وصادف وشوفتيه ولا اكنك اتخايلتى بيه

    رودينا:ابن اللذينا حرق دمى

    مى:بت اجمدى متخلينيش اقول إنك سيس

    رودينا:يافايقة انتى كمان

    مى:طبعا ياختى فايقة ورايقة ودماغى مش متضايقة

    رودينا بضحكة:طيب يلا نشترى الى عايزينه زمان موكا ورووكا هيقتلونا

    مى:ههه وهيبقى الواد البارد وموكا وروكا علينا

    رودينا:بلاش تفكرينى بدل ما اخنقك هنا

    مى:وانا مالى ياستى..يلا

    وراحوا لسوبر ماركت اشتروا الى عايزينه

    وطول الطريق الموضوع شاغل رودينا اوى

    محروق دمها البنية حرقة ما بعدها حرقة

    حبه تقول دا اكيد اتعصب عشان حسسته بعجزة

    وحبه تقول دا معندوش دم ومعندوش ريحة الذوق

    وياترى ايه الى هيحصل بقى؟


    يوم جديد وتفكير جديد بس تفكيرها لسه زى ما هو

    فى الشخص العجيب والمتعجرف!!!

    قطع تفكيرها قدوم اختها الصغيرة"لانا صاحبة الــ 5 سنوات"

    لانا:يارورو..رورو

    رودينا بقريفة:نعم يا لانا..قولى عايزة ايه

    لانا:مالك يارورو

    رودينا:ماليش يالانا..اخلصى عايزة ايه

    لانا:انتى زعلانة منى يارودى

    رودينا بتنهيدة:اووف..لا مش زعلانة منك عايزة ايه بقى

    لانا:كنت عايزاكى تحلى معايا الواجب

    رودينا:دا مش وقتك خالص يالانا..سيبينى لوحدى بقى

    اول ما خلصت جملتها لانا عيطت وطلعت وهى بتدبدب فى الأرض

    رودينا"يا الله..منك لله ياشيخ..لولا برودك وقلة ذوقك مكانش كل دا حصل"
    واتأففت وقعدت وهى قرفانة من نفسها

    وبعد شوية لقت مامتها بتنادى عليها بصوت عالى

    رودينا:استر يالى بتستر

    وطلعت لقت على وشها "زعابيب امشير"

    واول ما طلعت لقت لانا داخلة اوضتها

    ردت بقلق من الى جاى

    رودينا بقلق:خير ياماما

    مامتها:دلوقتى حالا قوليلى ايه الى عملتيه مع اختك

    رودينا:عملت ايه ياماما

    مامتها:انتى هتستهبلى يارودينا..ميت مرة اقولك متعمليش عقلك بعقلها دى طفلة

    رودينا:ياماما بس...

    مامتها:روحى اتأسفلها يارودينا

    رودينا:نععم!!..وليه كل دا

    مامتها:عشان انتى غلطتى..واستحملى نتيجة غلطتك ياتصالحك يا لا

    ومشيت راحت المطبخ

    رودينا "كملت ..دا ايه اليوم المزعبب دا..اليوم دا المفروض يتشال من ايام السنة"

    وراحت على اوضة لانا وهى ماشية بملل

    خبطت ودخلت لقت لانا بتعيط

    وضامة رجليها لصدرها

    قربت منها وهى مدمعة لإنها على طول بتعاملها كويس بس النهاردة غصب عنها

    قعدت جمبها وقالت

    رودينا:ايه دا..لانا حبيبتى زعلانة منى؟..انا مقدرشى

    لانا بنبرة الأطفال:انتى..انتى مبتحبنيش

    رودينا المرة دى نزلت دمعة من عيونها وقالت

    رودينا:كدا ازعل منك يالانا..انا بحبك ياعبيطة..بس والله ظروف يومى النهاردة كانت مش حلو خالص

    لانا:ليه هو ايه الى حثلك النهاردة؟؟

    رودينا:مووش مهم بقى..المهم لانا حبيبتى مسامحانى

    لانا:ومش هتعملى كدا تانى

    رودينا:لأه خالث "بتلقدها"

    لانا:طيب

    رودينا:لأ لسه زعلانة

    لانا:لأ

    رودينا:لالا لسه زعلانة

    لانا:لأه

    رودينا:ياراجل؟..طيب خودى بقى

    وقعدت تزغزغها كتير لحد ما اتهدوا

    ريحوا شوية وبعدين قاموا يعملوا الواجب وشوية يحلوا وتلت شويات يلعبوا

    لحد ما خلص الواجب الحمد الله وناموا والكراسات حواليهم

    دخلت الأم وابتسمت لإنها عارفة إنهم بيطلعوا يطلعوا يطلعوا وينزلوا على مفيش

    راحت باستهم وشالت الكراسات من حواليهم حطتهم فى شنطة لانا

    وخرجت وقفلت الباب وراها بشويش


    فى اوضة مطفى النور بتاعها

    وقاعدة بنوتة حاطة ايديها على خدها بخيبة آمل!!

    يتفتح الباب ويدخل اخوها ويقوول

    اخوها:روكا انتى يابت

    روكا:عايز اية ياآسر

    آسر:جاى اسلم عليكى

    روكا:اطلع من دولا

    آسر:دولا؟..يع بيئة

    روكا:آسر اخلص

    آسر:فى ايه يارقية مالك؟!

    ريقية بخنقة:مليش

    آسر:هو لسه الموضوع الياه

    رقيةمقاطعة:انا مش عايزة اتكلم فى الموضوع دا

    آسر:ياروكا انا اخوكى الكبير..فضفضى

    رقية:ياعمنا انت عملت الموضوع كبير..خلاص بقى

    آسر:براحتك مش هضغط عليكى..بس لو عايزة تتكلمى انا موجود

    رقية:طيب

    خرج آسر وهو متأكد إن الى مخليها كدا الموضوع الى مش بيشغلها غيره


    وفى داخل االأوضة

    مسكت كشكولها الى بتكتب فيه وقت ازمتها

    وابتدت تكتب خواطر

    والدموع محبوسة فى عيونها

    هو دا المهرب الوحيد من همومها!!


    واتمنى تنال اعجابكم
    انتظرونى فى الحلقة التالية من قصة
    مـــــــن نــــــوع خــــــــاص
  2. عازفة الامل عضو فعال

    رد: من نوع خاص قصة رومانسية على حلقات

    ميــــــــــــــــــرسي يــا قمر
    رح استنى الحلقة التانية
  3. Ana-aSln 3sOoLa عضو جديد

    رد: من نوع خاص قصة رومانسية على حلقات



    منورة التوبيك ياقمرايية:d